القوات الامنية تحجز طاقم فضائية KNN في دهوك

 

طاقم KNN
طاقم KNN

 

29/1/2017

احتجزت قوات امن كردية في محافظة دهوك طاقم فضائية (KNN)، اثناء تواجدهم في مخيم شاريا القريبة من ناحية سيميل بالمحافظة.

وذكر ممثل الجمعية في كردستان ان الطاقم الصحفي كان بصدد اعداد تقرير عن المتغيرات المناخية والطقس، وتأثيرها على أوضاع النازحين المتواجدين في المخيم، مبينا ان الطاقم مكون من الزميلة المراسلة بهار حسين والمصور محمد صدقي والسائق صالح عبد الله.

وقالت بهار للجمعية انهم كانوا حصلوا على موافقة الدخول للمخيم من قبل الشرطة المتواجدة في باب المخيم، لكنهم فوجئوا بقيام قوة امنية باحتجازهم والاستيلاء على معداتهم في تمام الساعة الواحدة من ظهر اليوم الاحد، مضيفة ان مدة الحجز استمرت اكثر من ساعتين، بعد ان ارغموا على كتابة تعهد خطي بعدم العودة الى المخيم دون اخطار محافظة دهوك في الأوقات اللاحقة.

وتابعت الزميلة بهار ان العادة جرت على الذهاب للمخيم دون أي اذن من او تصريح من المحافظة، وهو عبارة عن اجراء روتيني، لافتة الى ان هذه المضايقات يمكن ان تكون سياسية بالنظر الى الخلاف الشديد بين الحزب الذي يمول فضائية KNN وبين رئيس الإقليم المنتهية ولايته مسعود بارزاني,

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق اذ تدين هذا الانتهاك الصارخ لحرية الصحافة والتعبير، فانها تحذر من تفاقم الأوضاع في الإقليم، بسبب الأوضاع السياسية غير المستقرة، واستمرار الاعتداءات على الصحفيين واحتجازهم ومنعهم من تأديتهم مهامهم.

وتذكر الجمعية ان هذا الانتهاك يعد خرقا فاضحا للدستور والقوانين الاتحادية والمحلية النافذة في العراق، والاتفااقت الدولية والإقليمية.

وتناشد الجمعية المنظمات الدولية لمراقبة الأوضاع في إقليم كردستان، وحماية الصحفيين من ممارسات عناصر الامن في الإقليم، لا سيما وان الاسرة الصحفية ودعت ثلاثة صحفيين على الأقل في العام الماضي، اغتيلوا في ظروف غامضة.

كما تدعو الجمعية الحكومة الاتحادية لتحمل مسؤولياتها إزاء هذه الخروقات الحاصلة في الإقليم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *