عناصر من الجيش العراقي تعتدي بالضرب على كادر “قناة السومرية ” في تكريت

بغداد /29 كانون الأول 2013

تدين جمعية الدفاع عن حرية الصحافة ، الاعتداء بالضرب والالفاظ النابية التي تعرض لها كادر “قناة السومرية ” في محافظة صلاح الدين ، من قبل   عناصر من الفرقة الرابعة التابعة للجيش العراقي  صباح اليوم الأحد .

وقال مراسل “السومرية ” في محافظة صلاح الدين إيهاب العبيدي للجمعية انه كان متوجهاً بسيارته مع المصور لتغطية استعراض عسكري، بدعوة من مجلس المحافظة، غير أن عناصر من جنود الفرقة الرابعة  ، منعوه من العبور بحجة حظر التجوال، مؤكداً ،” أنني حاولت التفاهم معهم  ، الا انهم صوبوا بنادقهم بوجهي  وهددوا بإطلاق النار اذا لم ارجع”.

وأضاف العبيدي أنه ،” وبعد تطور الكلام بيني وبينهم ، تم اخراجي من السيارة عنوة والاعتداء عليَ بالضرب المبرح ، مع التجاوز بالسب والشتم واستخدام كلمات نابية أخرى “، مشيراً إلى أن ” تدخل كادر قناة الرشيد هو من أوقف الاعتداء عليّ”.

واوضح انه ” بعد الحادث أضطررت الى التراجع  والعودة الى منزلي من دون القيام بإي تغطية أو إعداد اي مادة إعلامية”.

وتحمل جمعية الدفاع عن حري الصحافة ، الوزارات الأمنية مسؤولية تصاعد الانتهاكات هذا العام ضد الصحافيين ،لاسيما وان الجمعية سجلت أكثر من 268 إنتهاكاً خلال عام 2013 فقط .

وتعتزم الجمعية ، ملاحقة بعض القيادات الأمنية قضائياً خلال العام المقبل 2014 ، لذلك فانها تطالب جميع الزملاء الصحافيين الذين تعرضوا الى الاعتداء بالضرب أو المنع من التغطية تسجيل شهاداتهم لدى الجمعية في مقرها الرئيسي في بغداد ، أو لدى فروعها و ممثليها  في جميع المحافظات والمدن العراقية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *