الاسايش تعتقل 4 طواقم تابعة لقناة NRT الكردية

 

٣٠/١/٢٠١٩

قامت قوة من الاشايس باعتقال عدد من إعلاميي قناة NRT الكردية، اثناء تغطية احداث ناحية شيلادزي بمحافظة دهوك الاسبوع الماضي.

منسق جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، ان “احداث الاعتقال جرت يوم (26 يناير 2019) اثناء مظاهرات أهالي ناحية شيلادزيَ التابعة لقضاء عمادية للمطالبة بخروج القوات التركية، قامت القوات باعتقال عدد من الاعلاميين التابعين لقناة NRT الفضائية في محافظة دهوك، بعد منع القناة من بث و تغطية الاخبار و التقارير الواردة من مراسليها حول التظاهرة، كما و تم اغلاق مكتب القناة يوم الاحد الماضي (27 يناير 2019) واعتقل مدير المكتب الزميل بيوار حلمي لمدة ساعتين”.
مضيفا ان الاعتقالات طالت اربعة طواقم للفضائية في ظهيرة 26 من الحالي لساعات من قبل القوات الامنية بعد الاستيلاء على معداتهم،  كما صودرت اجهزتهم وهواتفهم الشخصية، واعتقل طاقمين منهم في شيلادزي و الاخرين في دهوك، وهم (المراسلون بريار نيرواي،  نيهاد اورماري، طايف كوران، بيوار حلمي، والمصوران عمر فاضل و عادل صبري، و السائق عبدالباري عبدالحكيم).

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق اذ تؤكد ان حادثتي الاعتقال و المنع تعد تجاوزاً سافراً على حرية التعبير وانتهاك فاضح للدستور، فانها تطالب السلطات في الحكومة الاتحادية و المنظمات الأممية للتدخل الفوري ووضع حدٍ للتعامل التعسفي الذي يتلقاه الاعلاميين في اقليم كردستان.

وتؤكد الجمعية ان مؤشراتها خلال السنوات الاربع الماضية وضعت مناطق اقليم كردستان اشد المناطق قمعا للصحفيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *