قوة امنية تعتدي على كادر قناة بلادي في بغداد

 

٣١/١/٢٠١٩

تعرض كادر قناة بلادي الفضائية لاعتداء من قبل قوة امنية اثناء تصوير برنامج على الهواء مباشرة صباح اليوم في منطقة جسر ديالى ببغداد.

مراسل القناة (اسعد زلزلي) قال لجمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق : “انه و زملاؤه المصورين (ثائر خالد ابراهيم و عمار جعفر) و مساعد المصور (حسين علي) فوجئوا بهجوم قوة امنية عليهم اثناء نقل برنامج (بين الناس) عند العاشرة والنصف صباح اليوم علماً انهم استحصلوا موافقة قيادة عمليات بغداد قبل يوم من التصوير في منطقة جسر ديالى ببغداد”، مضيفا “ان القوة منعت التصوير و وجهت الكاميرا بعيدا عن الكادر و حاولت اعتقال الزميل (حسين علي) و بعد شد و جذب معهم و طلب بالاتصال مع قيادة العمليات للنظر بالموافقة الممنوحة لنا اضطروا للانسحاب”.

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق اذ تعتبر الحادثة انتهاكاً متكررا يتعرض له الاعلاميين، فانها تستنكر هذه الحوادث التي تمارسها القوات الامنية على الصحفيين، وتطالب رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة و قيادات العمليات في بغداد و المحافظات بالتدخل ووضع حد لهذه الانتهاكات المخالفة للقوانين والدستور العراقي.
كما و تطالب الجمعية قيادة عمليات بغداد بمحاسبة العناصر المعتدية على كادر قناة بلادي صباح اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *