أكثر من 70 انتهاكا في كردستان خلال اقل من اسبوع

25-4-2011
تدين جمعية الدفاع عن حرية الصحافة الحملة المحمومة التي تقوم بها سلطات إقليم كردستان ضد الصحفيين ووسائل الاعلام في الاقليم منذ منتصف شهر شباط الماضي . وسجلت الجمعية خلال أسبوع أكثر من 70 انتهاكا تعرض لها الصحفيون أو وسائل الاعلام ، ترواحت بين الاعتقال والمنع من التغطية أو أطلاق النار المقصود على الصحفيين . ويصف ممثل الجمعية في محافظة السليمانية الزميل فرمان عبد الرحمن الوضع بـ”المآساوي والبائس ، الذي خرج من نطاق الادانات أو احصاء الانتهاكات لانها مستمرة وقوات الاسايش والبيشمركة مستمرة ايضا في منع الصحفيين من اداء مهامهم لاسيما في ما يتعلق بتغطية التظاهرات “. ويؤكد عبد الرحمن بان ” الاوضاع الامنية السيئة ومحاولات الترهيب أجبرت أغلب الصحفيين على الامتناع عن تغطية التظاهرات “، مشيرا الى ان ” أي صحفي يتم اعتقاله تصادر منه جميع مواده الاعلامية وهاتفه النقال ولا يبلغ أهله عن مكان الاعتقال كما لا يسمح له بإحضار محامي “. وبحسب رصد الجمعية فأن الانتهاكات من يوم 17 نيسان ولغاية 22 من الشهر ذاته كانت على الشكل التالي :-

يوم 17 نيسان

– فتح النار من قبل قوات الامن (الاسايش ) وقوات دفاع إقليم كردستان (البيشمركة) على الصحفيين والمتظاهرين ما ادى الى إصابة المصورة الصحفية جنور ، تعمل في جريدة “هاولاتى”، وهاورى خليل مصور قناة “ناليا” وهى قناة فضائية اهلية تابعة لشركة ناليا لاستثمارات.
– قامت مجموعة من قوات الامن الذين يرتدون ملابس مدنية بضرب الصحفي زمناكو اسماعيل مراسل موقع “سبةي” الاخباري.
– “الاسايش” تضرب مراسل اذاعة “التغيير” على رأسه بالهراوات ، ما أدى الى أصابته بجروح نقل على اثرها الى المستشفى .
– اعتقال فريدون ابراهيم مصور فضائية “سبيدة” ومصادرة كاميرته .
– أصابة الصحفي سوران عمر بجروح وكدمات بعد تعرضه الى الضرب من قبل قوات الامن . جميع الانتهاكات كانت في محافظة السليمانية .

18-4-2011
– أعتقل كادر قناة (KNN ) الذي كان يحاول تغطية مظاهرة طلبة جامعة صلاح الدين فى اربيل من قبل “الاسايش” ، وقوات ” زيرةفانى” التابعة للحزب الديمقراطى الكوردستانى الذي يتزعمه رئيس الاقليم مسعود بارزاني ، وتم اطلاق سراحهم بعد 5 ساعات من الضرب والتعذيب والتنكيل والترهيب .
– أعتقال هيوا عمر مراسل اذاعة و تلفزيون “ازادى لاكثر من ثلاث ساعات وايضا تعرض للضرب والاهانة والترهيب .
– أعتقال رئيس تحرير مجلة “سامال بوست” المستقلة .
– اعتقال و ضرب وتعذيب الصحفيين شوان صديق، وبهمن عمر ودلشاد هرتلى”.

19-4-2011

– ا عتقال الكاتب والصحفى المعروف ريبين هردى لمدة 15 ساعة وتعذيبه بأبشع الطرق في امن محافظة السليمانية .
– اعتقال رئيس تحرير صحيفة “روزنامة” الاسبوعية سيروان رشيد والمحرر في الصحيفة ذاتها هيوا جمال لمدة 15 ساعة ايضا كما تم استعمال ذات الاساليب .
– اعتقال مراسل قناة KNN” ” هونر جمال.
-اعتقال مراسل صحيفة “اوينة” سردشت عزيز فى ميدان سراى وسط السليمانية.
– اعتقال الصحفى دلير عبدالخالق الذي يعمل بصفة صحفي حر في عدد من وسائل الاعلام الكردية قرب دار العدل في السليمانية .
-اعتقال وضرب كاوة كرميانى مراسل جريدة “اوينة” فى مدينة كلار جنوب السليمانية.
-اعتقال وتعذيب الصحفي كاوة حسن الذي يعمل في مؤسسة “سردم” للطبع والنشر.
– مجموعة من المسلحين يعتقد انهم قوات امن ترتدي ملابس مدنية بضرب كامران سبحان مدير التحرير مجلة “ئايندة” الشهرية الادبية.
– مجموعة من “الاسايش” تقوم بمداهمة مقر شركة” بيبر” للطباعة والتوزيع الصحفي والنشر وتبلغها بضرورة الامتناع عن توزيع وطباعة صحف المعارضة .
– اعتقال وتعذيب مراسلي صحيفة “هاولاتي ” سوران احمد و سوركيو محمد أثناء محاولتهما تغطية تعامل قوات “الاسايش والبيشمركة ” مع المتظاهرين فى ميدان سراى وسط السليمانية.
– مجموعة من المسلحين الملثمين الذين يعتقد انهم من “القوات التابعة لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الجمهورية جلال طالباني ” تقوم بمحاصرة وتطويق مقر فضائية “بيام” وتحاول اقتحامها لكن حرس القناة ينجحون في صدهم ، وأبلغ المسؤولون في القناة ممثل الجمعية في السليمانية ان الهدف كان حرق وتحطيم القناة كما حدث للقناة” ناليا” فى 19 شباط الماضى، وحاليا فأن مجموعة من الصحفيين والمواطنين مازالوا يشكلون درعا بشريا حول مبنى القناة لحمايتها .
20-4-2011

– نجاة الصحفي جبار عزيز مراسل صحيفة “هاولاتى فى رانية شمال شرق مدينة السليمانية باعجوبه من أطلاق الرصاص الحي عليه واستهدافه شخصيا من قبل مجموعة من القوات التابعة لحزب الاتحاد الوطني الكوردستاني.

21-4-2011

– فصل الصحفي رنج سنكاوى نائب مدير قناة “كردستان ” التابعة للاتحاد الوطني الكوردستاني من عمله بسبب نشره شعرا ينتقد فيه قمع المتظاهرين والحريات في مدينة السليمانية .
– تعرض مقر اذاعة الاتحاد الاسلامي في السليمانية لاطلاق النيران من قبل مسلحين مجهولين.
– اعتقال الصحفي اسو شوانى مراسل صحيفة “هاولاتى” فى جمجمال جنوب غرب مدينة السليمانية بسبب محاولته تغطية مظاهرات فى جمجمال.
– اعتقال الصحفي ” بةلين عثمان” مراسل موقع “كورديو” الاخبارية لمدة 3 ساعات بعد ان حاول تغطية مظاهرة فى ناحية بازيان غرب السليمانية.
– تعرض بث قناة KNN لتشويش متعمد وحتى الان هذا التشويش مستمر .
– اعتقال هيمن كريم رئيس تحرير مجلة “فشار” لمدة 15 ساعة.
– اعتقال الكاتب الصحفي فائق كولبى لمدة 22 ساعة وسجنه فى سجن انفرادي.

22-4-2011

هذا اليوم من المفترض ان تكون له خصوصية لانه يوم عيد الصحافة الكردية ، لكن السلطات أستمرت في حملتها ضد الصحفيين.
-اعتقل الصحفي هوشنك سروجاوةيى مراسل موقع “سبةى” الاخباري فى مدينة رانية شمال غرب مدينة السليمانية وحتى الان لم يفرج عنه.
-اعتقال شاسوار مامة مراسل قناة “ناليا” فى مدينة رانية شمال غرب مدينة السليمانية وحتى الان لم يفرج عنه.
-اعتقال احمد سنكاوى و بكر حسين مصور و مراسل تلفزيون الاتحاد الاسلامي فى جمجمال حتى الان لم يفرج عنهم.
-اعتقال احسان ملا فؤاد مراسل صحيفة “اوينة” فى مدينة كفري جنوب السليمانية . وقال رئيس تحرير صحيفة “هاولاتي ” الزميل كمال رؤوف للجمعية ان ” سلطات الاقليم تمارس كل انواع الترهيب ضد الصحفيين في الاقليم في محاولة منها للتستر على ما يحدث هنا من انتهاكات للحرية وحقوق الانسان “. وأضاف ان السلطات تعمل جاهدة لمصادرة حرية الصحافة والاعلام ، وهي تعاقب أي صحفي او وسيلة اعلامية تنقل الحقيقة لانها لا تريد الا نقل وجهة النظر الحكومية “. وتحذر الجمعية السلطات في إقليم كردستان من مغبة الاستمرار في الاعتداء على الصحفيين والاعلاميين لاسيما وانها ستقوم برفع دعاوى قضائية ضد حكومة الاقليم وزعماء الاحزاب لتجاوزهما على دستور الدولة الاتحادي وقانون العمل الصحفي في الاقليم ولمخالفتهما لاهم مبادئ وأسس الديمقراطية التي بني عليها النظام السياسي في العراق بعد عام 2003 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *