عقد من انتهاك هيئة الاعلام والاتصالات للدستور

تقرير رصد إعلامي حول خروقات عمل هيئة الإعلام والاتصالات العراقية للفترة من (2010_2020)

28/7/2020

سجلت الجمعية ومن خلال فريق الرصد (112) حالة إغلاق، وتعليق رخصة، وفرض غرامات، وإنهاء تكليف وتجميد للعاملين، تسببت بها هيئة الإعلام والاتصالات خلال العشرة أعوام المنصرمة.
وإذا ما بدأنا من الحدث الأهم الذي لفت انتباهنا إلى ضرورة إعداد هذا التقرير، وهو مجموع القرارات التي اتخذتها في الفترة التي رافقت تظاهرات أكتوبر 2019 حيث قامت بإصدار أوامر بإغلاق (19) وسيلة إعلام محلية وعربية أغلبها من القنوات التي شاركت في تغطية التظاهرات، في انحراف واضح عن المسار الديمقراطي ومخالفة صارخة للدستور العراقي الذي كفل حرية التعبير عن الرأي.
أما الأعوام (2017 – 2018 – 2020) فقد بلغ مجموع الحالات (31) حالة انتهاك متنوعة منها إغلاق (24) قناة محلية وعربية، فيما سجل عام 2016 (7) حالات انتهاك منها أوامر إغلاق قنوات، وإيقاف برامج عن البث، وشهد عام 2015 إغلاق قناة واحدة، ولم تسجل أي حالة انتهاك في عام 2014؛ ويعود ذلك إلى الظرف الذي كان يمر به البلد جراء احتلال داعش أراضيه، وفي عام 2012 قامت الهيئة بإغلاق (45) قناة، أما عام 2011 فقد تم فرض مبالغ كبيرة على وسائل الإعلام كبدل استخدام الطيف، فيما أغلقت الهيئة جميع مكاتب قناة البغدادية في عام 2010.
لقراءة التقرير كاملا يرجى الضغط على الرابط التالي: تقرير هيئة الاعلام والاتصالات-محول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *