القوات الامنية تمنع كادر قناة “هنا بغداد” من دخول معمل غاز التاجي

لقوات الامنية تمنع كادر قناة “هنا بغداد” من دخول معمل غاز التاجي

منعت القوات الامنية كادر قناة هنا بغداد من دخول معمل غاز التاجي بعد حادثة التفجير والهجوم الارهابي الذي طاله أمس الاحد.

وقال مدير مكتب القناة في بغداد الزميل احمد شهاب أن الكادر توجه الى معمل الغاز لتغطية الحدث، إلا أن الكادر منعه من دخول المعمل بحجة عدم حصولهم على موافقة من قبل قيادة عمليات بغداد.
وأضاف شهاب أن الكادر بقي متوقفاً لاكثر من ساعتين ونصف امام المعمل بغية منحه اذن الدخول، إلا أن قوة حماية المعمل أصرت على موقفها، الامر الذي إضطر الكادر الى الانسحاب من مكان الحادث.
جمعية الدفاع عن الحرية الصحافة إذ تستنكر استمرار القوات الامنية بمنع الصحفيين من اداء مهامهم، فإنها تشدد على ضرورة تثقيف القوات الامنية بإتباع قرارات قانونية ودستورية، كون الفعل لا يتماشي مع ما نصت عليه القوانين النافذة والدستور الذي ينص على حرية العمل الصحفي، الذي يتطلب تنقله بحرية تامة، والتغطية حيثما حل ما لم يخالف عمله القانون.
كما وتعتبر الجمعية هذا المنع جزء من التعسف الممارس ضد وسائل الاعلام، واستمرار في نهج تكميم الافواه، كما ان الجمعية تعد منع التغطيات يأتي في اطار سياسة منع حرية التعبير عن الرأي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *