في 70 يوماً من 2015: استشهاد صحفي وإصابة 8 آخرين في العمليات العسكرية

سجلت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق استشهاد صحفي واحد، واصابة (8) آخرين بجروح متفاوتة خلال تغطيتهم العمليات العسكرية الجارية في عدد من مناطق القتال ضد تنظيم “داعش”، منذ بداية العام 2015 وحتى العاشر من شهر آذار الحالي.

فقد استشهد مصور قناة الغدير الفضائية علي الأنصاري بتفجير عبوة ناسفة أثناء مرافقته للقوات الأمنية في معارك تحرير شمال المقدادية بمحافظة ديالى في تاريخ 23 كانون الأول الماضي، كما تعرض في الحادث نفسه فريق قناة “العراقية” مصطفى حميد وقصي صاحب، إلى إصابات بجروح متفاوتة.

وفي يوم 28 من شباط الماضي أصيب علي الفهداوي مصور المركز الخبري لشبكة الإعلام العراقي، وزميله مراسل قناة العراقية أثناء تواجدهما مع القوات الأمنية اثناء اشتباكها مع تنظيم “داعش” في الطريق الرابط بين سامراء وتكريت. وأصيب كريم الغرابي مراسل قناة الغدير بجروح أثناء تغطيته الميدانية لعمليات تحرير صلاح الدين بتاريخ 2 آذار الحالي.

فيما تعرض المصور حيدر العوادي الذي يعمل لحساب قناة المسار الفضائية الى إصابات مختلفة أثناء مرافقته للقوات الأمنية في محافظة صلاح الدين يوم 5 آذار. كما تعرض مراسلا قناة بلادي أحمد العبودي وعمار جعفر إلى إصابات بجروح في صلاح الدين أثناء تغطيتهما لمعارك تحرير تكريت، في (10 آذار الحالي).

وقد نجا عدد من الصحفيين الحربيين يعملون لحساب عدد من وسائل الإعلام المحلية، من هجمات وكمائن نصبتها لهم المجاميع الإرهابية، خلال الفترة التي يغطيها التقرير.

وإذ تعبر جمعية الدفاع عن حرية الصحافة عن بالغ ألمها لخسارة الزميل علي الانصاري، والإصابات التي تعرض لها الزملاء الصحفيون أثناء تغطيتهم للعمليات العسكرية الجارية، فأنها تدعو جميع المراسلين الحربيين إلى توخي الحذر الشديد والتحلي باليقضة، واتباع كافة إجراءات السلامة.

a68f1c8ed60c0b373ff06ac13df75063

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>