القوات الامنية في النجف تعتدي بالضرب المبرح على مراسل قناة اسيا

١٤/٣/٢٠٢١

اعتدت قوات مكافحة الشغب بالضرب المبرح على مراسل قناة اسيا حيدر صالح اثناء تغطيته للاحتجاجات في النجف.

وافاد الزميل حيدر في اتصال هاتفي لجميعة الدفاع عن حرية الصحافة في العراق انه تفاجأ بقيام افراد من قوات مكافحة الشغب بالاعتداء عليه بالضرب بالهراوات اثناء تغطيته للاحتجاجات وسط محافظة النجف، ورغم انه كان قد ابرز هوياته التعريفية إلا ان القوة قامت بضربه، الأمر الذي اضطره وزميله المصور زيد السلامي الى مغادرة المكان على الفور.

وتشهد محافظة النجف منذ امس السبت عودة اندلاع التظاهرات للمطالبة باقالة المحافظ ونائبيه.

واذ تتمنى جمعية الدفاع عن حرية الصحافة السلامة للزميل المراسل، فانها تعد ماتعرض له انتهاكا صارخا لحرية العمل الصحفي والاعلامي المكفول دستوريا.

كما وتطالب الجميعة القيادات الامنية في النجف بمحاسبة افراد القوة التي اعتدت على المراسل الصحفي، والكف عن التضييق على الصحفيين وقت اداء مهامهم، والامتثال للدستور.

يشار الى ان العراق يتذيل قائمة التصنيفات الدولية الخاصة بحرية العمل الصحفي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *