قوة امنية تداهم مكتب قناة (RT ) وتعتقل مراسلها في بغداد لأسباب مجهولة

13/7/2021
داهمت قوة امنية مقر قناة RT (روسيا اليوم) في بغداد، واعتلقت مراسلها اشرف العزاوي، وصادرت معدات المكتب، لأسباب ما تزال مجهولة حتى لحظة كتابة هذا البيان.

وعلمت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق من العاملين في القناة بإغلاق المكتب الكائن في ساحة الفردوس بمنطقة الكرادة، من قبل عناصر من الشرطة، صباح اليوم.
وكما علمت الجمعية من مصادرها ان المكتب كان تلقى إنذارا من هيئة الاعلام والاتصالات لتأخر القناة بتجديد رخصة عملها، مضيفة ان الشرطة أخرجت جميع العاملين في المكتب، وأغلقت ابوابه بعد مصادرة جميع معداته الصحفية، واعتقلت المراسل فقط.

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، تؤكد ان القانون يقضي باغلاق الوسيلة الإعلامية في حال عدم تجديد الرخصة فقط، وليس اعتقال المراسل، لذا فان السلطات الأمنية ملزمة ببيان أسباب اعتقال المراسل، وبخلافه فان ذلك يعد مخالفة دستورية فاضحة، وتعديا على مبادئ الحريات الصحفية.
كما تتمنى الجمعية السلامة للزميل الصحفي، وتطالب بإطلاق سراحه على الفور، وإيقاف مسلسل اعتقال الصحفيين واحتجازهم، والتضييق عليهم.
وتذكر الجمعية ان حرية الصحافة في العراق اصبحت في دائرة الخطر، ولابد من تحرك جاد وسريع لوضع حد لمحاولات ومساعي تضييق اخر من تبقى من فضاء للعمل الصحفي.
#جمعية_الدفاع_عن_حرية_الصحافة
#PFAA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *