احتجاز مراسل قناة KNN في مركز بختياري باربيل

18/7/2022

اعتقلت عناصر امنية في اربيل مراسل قناة ‘KNN ‘ أيوب علي، صباح اليوم الاثنين، دون مذكرة اعتقال، وما يزال محتجزا حتى لحظة كتابة هذا البيان.

وعلمت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق من الزملاء العاملين باربيل ان اعتقال ايوب جاء بعد امر استقدام صادر من مركز الشرطة، على اثر تسجيل دعوى قضائية ضده، وتوجه المراسل على الفور الى المركز للاستعلام عن سبب اقامة الدعوى والجهة التي اقامتها ضده، لكن جرى اعتقاله وزجه السجن على الفور.
وذكر الزملاء للجمعية ان المراسل علم من بعض العاملين في مركز شرطة اربيل اسباب اقامة الدعوى، وابلغوه عن نشره تقريرا صحفيا، كشف فيه عن خفايا احدى القضايا الهامة داخل محاكم اربيل، اذ ترفض السلطات الحاكمة اطلاع الرأي العام عليها.

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق تدين اعتقال الصحفي، وتعده انتهاكا صارخا لحرية العمل الصحفي، ومخالفة وتطاولا على الدستور، الكافل لحرية العمل الإعلامي والصحفي بكل اشكاله.
وتطالب الجمعية السلطات الحاكمة في اربيل الى الابتعاد عن استخدام الاساليب الدكتاتورية المتوارثة من الحقب السابقة في التعامل مع الصحفيين، ووسائل الاعلام بهدف ابعادهم عن الساحة، ومايجري من احداث في الاقليم، لثنيهم عن اداء مهامهم، في الكشف عن حقيقة الاحداث للرأي العام.

كما وتطالب الجمعية السلطات في الاقليم باطلاق سراح المراسل على الفور، والكف عن ترهيب الصحفيين واحتجازهم ومضايقتهم، وتذكر بالمعاهدات الدولية التي وقع عليها الحكام في الاقليم، وخالفوا جميع نصوصها بعد اعتقالهم واحتجازهم للصحفيين، لمجرد اداءهم لمهامهم، والامتثال للدستور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *