استهداف صحفيين في القيارة يودي بحياة مصور قناة “الغدير” واصابة مراسل ومصور “العراقية”

استشهد مصور قناة الغدير الفضائية الزميل “علي محمود”، وأصيب مراسل ومصور قناة العراقية الزميلين علي جواد وعلي مفتن، اثر استهدافهم بصاروخ اطلقه تنظيم داعش مستهدفا الطواقم الصحفية.

وعلمت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة من مصادرها الخاصة، عن استشهاد مصور قناة الغدير على الفور، في حين تعرض الزميلين الاخرين الى جروح، تم نقلهم على اثرها الى مستشفى صلاح الدين، وذلك بعد استهدافهم بصاروخ نوع “كورنيت”، اثناء مرافقتهم القوات الأمنية التي تنفذ عملية عسكرية جديدة لتطهير مدينة القيارة جنوبي الموصل.

واذ تعزي الجمعية الاسرة الصحفية كافة باستشهاد الزميل “علي محمود”، وتعرب عن املها بشفاء الزميلين “علي جواد” و”علي مفتن” من اصاباتهما، فانها تهيب بوسائل الاعلام و الفرق الاعلامية الحربية تدريب كوادرها الصحفية قبل ارسالها مع القطعات العسكرية لمتابعة العمليات اعلاميا، للحفاظ على حياتهم اثناء التنقل ومجابهة مخاطر الجبهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *