نقابة الصحفيين فرع كركوك تهاجم جمعية الدفاع عن حرية الصحافة وتقول ان الصحفيين في كركوك لم يتعرضوا لأي انتهاكات

29/12/2021

أصدرت نقابة الصحفيين فرع كركوك بيانا اوسمته “رد من فرع كركوك” استنادا الى التقرير السنوي الذي أصدرته جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، الذي كشف عن العشرات من الانتهاكات الموثقة ضد الصحفيين في المحافظة.

وذكر بيان النقابة ان “جميع الصحفيين من أعضاء فرعنا وغيرهم يمارسون الحرية اللازمة في أداء رسالتهم الصحفية في إطار المسؤولية الوطنية والأدبية ويتلقون الدعم والاسناد من إدارة كركوك وقيادة المقر المتقدم للعمليات، وان الجمعية تدعي الدفاع عن الصحفيين”.

وتعرب الجمعية عن استغرابها من عدم قيام النقابة بمهامها لمتابعة التوثيقات والشهادات المنصوص عليها في التقرير، او الاتصال بالزملاء الوارد ذكرهم في التوثيقات، من اجل معالجة الانتهاكات وضمان عدم تكرارها، والاغرب انها تصرفت كهيئة دفاع عن قيادة العمليات في المحافظة، متناسية دورها كنقابة محامية ومدافعة عن الزملاء الصحفيين في المحافظة، لا سيما في ظل الظروف الأمنية العصيبة والتحديات من قبل الجماعات الإرهابية والمتربصين بالمحافظة.

وتؤكد الجمعية ان كل ما ذكر في التقرير من حالات انتهاكات سجلتها المحافظة وعددها 35 انتهاكا موثقا بالدليل والشهادات، وان تكذيب النقابة لما ورد في تقريرنا يعد تجاوزا غير مقبول، لا سيما وانها نعتت الجمعية بالـ”مدعية”، وهي اوصاف لا تمت للنقابات المهنية بصلة.

وتطالب الجمعية نقابة الصحفيين العراقيين بالتحقق مما ورد في تقرير الجمعية، والزام فرعها في كركوك بالتحقق من الزملاء الصحفيين الوارد ذكر أسمائهم في التقرير السنوي للجمعية، بدلا من عملهم كمحامين عن قيادات العمليات.

كما تحتفظ الجمعية بحقها القانوني في مقاضاة فرع النقابة في كركوك، انطلاقا من قانوني العقوبات العراقي رقم 111، وقانون المنظمات غير الحكومية في العراق المسجلة بموجبه جمعية الدفاع عن حرية الصحافة.

ولتأكيد ما ورد في التقرير السنوي للجمعية نرفق في ادناه الانتهاكات الموثقة في محافظة كركوك.

احصائية انتهاكات كركوك لعام 2021

لحظة اعتقال عدد من الصحفيين من قبل قيادة عمليات كركوك صيف العام 2021
لحظة اعتقال عدد من الصحفيين من قبل قيادة عمليات كركوك صيف العام 2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *