قوة امنية تعتدي بالضرب على مراسل قناة “اي نيوز” داخل مستشفى البصرة التعليمي

 

١٢/٦/٢٠٢١

تعرض مراسل قناة اي نيوز في البصرة فؤاد الحلفي الى اعتداء بالضرب المبرح من قبل عناصر من فوج حماية مستشفى البصرةً، مساء امس الجمعة.

وافاد الحلفي لجمعية الدفاع عن حرية الصحافة انه كان في مهمة صحفية داخل مبنى المشفى لنقل الواقع الصحي ومعاناة الراقدين من المرضى في ظل إهمال الكوادر الصحية وغيابهم عن اداء واجباتهم الصحية، وتفاجأ بتوجه عناصر من فوج حماية المستشفىً صوبه والاعتداء عليه بالضرب المبرح، ومنعه من اكمال التغطية، لافتا الى قيام عنصر امني اخر بتهديده عشائريا، في حال دخوله المبنى ثانية، بعد ان طالبه بالمغادرة على الفور.
وكان الحلفي قد ابلغ الجمعية ان دائرة صحة البصرة تنوي رفع دعوة قضائية ضده لتصويره طوارئ المشفى ليلا وهي خالية من الكوادر الصحية.

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق تدين الاعتداء على الزميل الصحفي، وتعده انتهاكا وتصرفا لا اخلاقيا ينافي مبادئ حرية العمل الصحفي والاعلامي في البلاد.
كما تطالب الجمعية الاجهزة الامنية في البصرة بفتح تحقيق بالحادث، ومحاسبة العناصر الامنية التي اعتدت على المراسل الصحفي، والإيعاز الى القوات الامنية بان مهمتهم تتلخص بتوفير الامن للصحفي لا الاعتداء عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *